Skip to content
الجلوس والتعرق

التعرّق المفرط

ما هو التعرّق المفرط؟

يحدث التعرّق المفرط عندما يتعرّق الأشخاص من دون التعرّض لعوامل كالحرارة أو التمارين الرياضية. وقد يؤثر ذلك سلباً على ما يشعر به هؤلاء وعلى حياتهم اليومية. ولكن تتوفّر بعض الطرق لمعالجة التعرّق المفرط. 

 

ما هو فرط التعرّق؟

حوالى 1٪ من الناس الذين يعانون التعرّق المفرط لديهم حالة طبية تعرف باسم "فرط التعرّق". وقد تؤدي هذه الحالة إلى إفراز الجسم لكمية عرق تزيد خمسة أضعاف عن الكمية الطبيعية.

يُعتقد أنّ فرط التعرّق يحدث نتيجة نشاط الغدد العرقية المفرط، لكن السبب الأساسي ما زال مجهولاً. كما يعتقد المتخصصون الطبيون أنّ سبب هذه الحالة يعود إلى مشكلة في الجهاز العصبي الودي، ويُحتمل أن يكون للجينات علاقة بذلك أيضاً.

قد يعاني بعض الأشخاص التعرّق في جميع أنحاء الجسم نتيجة لظروف طبية أو تناول أدوية معينة، وهذا ما يسمى فرط التعرّق الثانوي. النساء الحوامل والنساء في مرحلة انقطاع الطمث، والأشخاص الذين يعانون انخفاض نسبة السكر في الدم، هم الأشخاص الذين يتعرضون لحالات فرط التعرّق الثانوي.

 

كيف يمكنني الحد من التعرّق المفرط؟

تتوفّر منتجات وعلاجات قد تساعد في معالجة التعرّق المفرط. فإذا كنت تتعرّقين بشكل مفرط، يمكنك استخدام مضادات التعرّق التي توفر حماية إضافية، مثل ريكسونا حماية قصوى كلين سِنت للسيدات، وستلاحظين بعدها فرقاً كبيراً.

 

طرق أخرى للحد من التعرّق المفرط

قد يساعد بعض التغييرات في نمط الحياة على الحد من التعرّق، مثل:

  • تجنب محفزات التعرّق مثل الأطعمة الغنية بالتوابل، والكافيين، والكحول.
  • تجنب الأقمشة الاصطناعية وارتداء الملابس الفضفاضة عوضاً عنها.
  • انتعال أحذية وجوارب مصنوعة من مواد طبيعية تمتص الرطوبة من القدمين مثل القطن، والكتان، والخيزران.
  • تغيير الملابس بانتظام وغسلها وتجفيفها بشكل صحيح لتجنب رائحة الجسم وبقع العرق.
  • استخدام مضادات التعرّق مثل ريكسونا ريكسونا حماية قصوى وثقة للسيدات وريكسونا حماية قصوى كلين سِنت للرجال للشعور بالجفاف والانتعاش.

في حال جرّبت الأساليب المذكورة أعلاه، يُفضل أن تستشير طبيبك أو متخصص الرعاية الصحية حول حالتك لإيجاد الحل الأفضل لك. 

المزيد من منتجات ريكسونا